بلدية غزة تطالب بتدخل دولي من أجل إدخال آليات عملها

...
غزة/ رامي رمانة: 

طالبت بلدية غزة المجتمع الدولي بالضغط على الاحتلال الإسرائيلي، من أجل إدخال احتياجاتها من الآليات والمعدات اللازمة لتقديم خدماتها الأساسية، مستنكرة في الوقت ذاته التحريض الإسرائيلي على البلدية وطواقم عملها.

جاء ذلك خلال وقفة احتجاجية، نظمها عاملون في البلدية، أمس، أمام محطة اليرموك لترحيل النفايات وسط مدينة غزة.

وقال أمين سر نقابة العاملين في بلدية غزة محمد السوافيري، خلال كلمته: "في خطوة تستهدف المؤسسات المدنية، خاصة البلديات التي تقدم الخدمات الأساسية لأهالي قطاع غزة من مياه وخدمات نظافة ومعالجة مياه الصرف الصحي؛ إن آلة الدعاية الإسرائيلية تحرض على بلدية غزة ورئيسها والعاملين فيها".

واستنكر السوافيري التحريض الإسرائيلي الممنهج، الذي يرمي إلى النيل من مقومات صمود الشعب الفلسطيني في مواجهة الاحتلال.

وأوضح أن التحريض الإسرائيلي هدفه حرف أنظار العالم عن الاعتداءات اليومية التي يقوم بها الاحتلال في مدينة القدس والضفة، وبحق الأسرى، وارتكابه المجازر المتعددة في قطاع غزة.

وعبر عن خشيته من أن يكون الهدف من التحريض هو الاستعداد الإسرائيلي لتقديم روايات كاذبة للمجتمع الدولي، من أجل حرمان غزة أدنى مقومات صمودها.

وأبدى السوافيري خوفه من ارتكاب الاحتلال أي حماقة "مبيتة" ضد بلديات غزة، في الوقت الذي يحظر فيه إدخال احتياجاتها من الآليات والمعدات الضرورية لعملها ومشاريعها وخدماتها المدنية.

المصدر / فلسطين أون لاين