يوم غد السبت

أهالي المعتقلين السياسيين بالضفة يدعون للمشاركة بوقفة تضامنية مع أبنائهم

...

دعا أهالي المعتقلين السياسيين في الضفة الغربية، جماهير شعبنا، للمشاركة في وقفة تضامنية مع أبنائهم المعتقلين في سجون السلطة، يوم غد السبت.

وبين الأهالي أن الوقفة ستنظم يوم غد 13 أغسطس، في تمام الساعة الخامسة والنصف عصرا، على دوام المنارة وسط رام الله.

وأكدوا أن الوقفة تهدف للمطالبة بالإفراج عن أبنائهم المعتقلين في زنازين أجهزة أمن السلطة، ومسلخ أريحا.

تواصل أجهزة أمن السلطة في الضفة الغربية، اعتقال العشرات على خلفية توجهاتهم السياسية، منهم أسرى محررين ونشطاء وطلاب، حيث تعتقل أكثر من 25 مواطنا، أمضى بعضهم 67 يوما في سجونها.

ووثقت لجنة أهالي المعتقلين السياسيين في الضفة الغربية 263 انتهاكا نفذتها أجهزة السلطة خلال شهر تموز / يوليو الماضي، من بينها 73 حالة اعتقال، و16 حالة استدعاء، و19حالة اعتداء وضرب.

ورصدت اللجنة خلال تقريرها الدوري، 18 عملية مداهمة لمنازل وأماكن عمل، و30 حالة قمع حريات، و28 حالة اختطاف، و42 حالة محاكمات تعسفية، فضلا عن 37 حالة ملاحقة وقمع مظاهرات وانتهاكات أخرى.

وحسب اللجنة، طالت انتهاكات السلطة عشرات الصحفيين والطلبة والأطباء والمعلمين والحقوقيين وغيرهم، بما يشمل مختلف قطاعات المجتمع الفلسطيني، وترتقي هذه الانتهاكات لتكون جرائم ممنهجة ضمن سياسة الإفلات من العقاب.

وجغرافيا شكلت محافظة رام الله والبيرة الأعلى على صعيد انتهاكات السلطة بواقع 101 انتهاكا، تلاها محافظتي نابلس والخليل بواقع 75 و29 انتهاكا لكل منهما على التوالي.

وينظم أهالي المعتقلين السياسيين وقفات ومسيرات مستمرة، للمطالبة بالإفراج عن المعتقلين السياسيين في سجون السلطة.

المصدر / فلسطين أون لاين