الداخلية بغزة تثمّن حالة الوعي والتزام المواطنين بعدم إطلاق النار احتفالاً بالتوجيهي

...

قالت وزارة الداخلية والأمني الوطني في قطاع غزة إن الجهود الكبيرة التي بذلتها الشرطة والأجهزة المختصة أثمرت في انحسار ظاهرة إطلاق النار بشكل كبير للعام الثالث على التوالي.

وأكّدت الوزارة خلال بيان أصدرته ظهر اليوم، أنها ستراكم على هذا الإنجاز على طريق التخلص نهائياً من هذه الظاهرة الخطيرة والمُسيئة.

وثمّنت حالة الوعي لدى أبناء شعبنا ونشيد بحالة الالتزام الكبيرة بقرار منع إطلاق النار احتفالاً بإعلان النتائج، بما يساهم في الحفاظ على أرواح المواطنين وسلامتهم.

ووجّهت الداخلية الشكر للمواطنين وفصائل العمل الوطني على تعاونهم مع أجهزة وزارة الداخلية في جهود منع استخدام السلاح خارج إطار القانون، وسنواصل العمل على ذلك في جميع المناسبات.

وأضافت "بدأنا هذا العام تكثيف إجراءات منع تصنيع وتداول المفرقعات الخطرة التي تؤدي لترويع وإزعاج الآمنين وتتسبب بوقوع الإصابات".

وتابعت أنها تعمل باستمرار في محاربة جميع الظواهر السلبية التي من شأنها المساس بحالة الهدوء والسكينة العامة في قطاع غزة، ونأمل تضافر جهود أبناء شعبنا بجميع مكوناتهم من أجل تعزيز حالة الأمن والاستقرار.