بيع هيكل عظمي لديناصور متحجر بستة ملايين دولار في مزاد علني بالولايات المتحدة

...
امرأة تلتقط صورة للهيكل العظمي لديناصور "غورغوسوراس" خلال عرضه للصحفيين في سوثبي يوم 21 يوليو/ تموز في مدينة نيويورك.

بيع هيكل عظمي لديناصور نادر في الولايات المتحدة لمشتر مجهول في مزاد علني بمبلغ تجاوز 6 ملايين دولار.

وعرض الهيكل العظمي للبيع، اليوم الخميس، من قبل دار مزادات سوثبي ضمن مزاد الشركة للتاريخ الطبيعي بمدينة نيويورك.

وهذه المتحجرة هي لديناصور يعرف باسم "غورغوسوراس، وهو على صلة بعيدة بديناصور "تيرانوسوراس ريكس" القاتل وسيء السمعة الذي اكتشف في عام 2018.

وسيحظى المشتري المجهول بفرصة نادرة لمنح كنية أو اسم شهرة لهذا الحيوان الذي كان في يوم من الأيام شديد الافتراس.

ويُعد هذا المزاد الثاني من نوعه على الإطلاق الذي يتم فيه بيع هيكل عظمي لديناصور متحجر من قبل دار سوثبي. وكان المزاد الأول لديناصور من نوع "تي- ريكس" يحمل اسم "سو" وقد بيع لمتحف شيكاغو الميداني عام 1997 مقابل 8.36 مليون دولار.

وكان من المتوقع أن يجلب هيكل الديناصور"غورغوسوراس" مزايدات تصل إلى 8 ملايين دولار.

فهو الوحيد من نوعه الذي يُعرض للتملك الخاص. ويوجد 20 متحجرة فقط مثله في العالم.

وكان الديناصور "غورغوسوراس" يجوب الأرض قبل حوالي 77 مليون سنة وهو، على غرار تي -ريكس، يملك رأساً كبيراً وفماً مليئاً بأسنان منحنية مسننة وطرفين أماميين صغيرين بإصبعين.

وبحسب دار مزادات سوثبي، فإنه وعلى الرغم من أن الديناصور أصغر في الحجم من ابن عمومته (تي- ريكس)، إلا أنه كان أسرع، وأكثر شراسة ويملك عضة أقوى تمكنه من "قطع الجلد السميك والنفاذ عميقاً إلى لحم فريسته".

واكتُشفت المتحجرة على أرض خاصة في ولاية مونتانا الأمريكية. وهي مكونة من 79 عظمة وتقف بارتفاع 10 أقدام (ثلاثة أمتار) وبطول 22 قدماً.

وبينما لم يتم بعد الإعلان رسمياً عن كنية أو اسم للهيكل العظمي لديناصور "غورغوسوراس"، إلا أن اسم "جورج الرائع" برز كمنافس قوي في أوساط متابعي دار سوثبي على وسائل التواصل الاجتماعي.

وشملت قطع التاريخ الطبيعي الأخرى التي طُرحت للمزاد الخميس، سناً كاملاً بجذوره لديناصور من نوع "تي- ريكس"، وبيع بأكثر من 100 ألف دولار، كما بيعت جمجمة لديناصور من نوع "تريسيراتوبس"، بمبلغ 661,500 دولار وجمجمة لنمر بأسنان علوية حادة طويلة.

ولا يزال الرقم القياسي العالمي لأعلى ثمن دفع في متحجرة لديناصور هو 31.8 مليون دولار، وكان ذلك في مزاد على الانترنت في 2020، و بيع لمشتر خاص.

وقال غريغوري إريكسون، وهو استاذ في علم التشريح وعلم الأحياء القديمة والفقاريات في جامعة ولاية فلوريدا، إنه يشعر بعدم الارتياح لأن متحجرة تاريخية يمكن بيعها مقابل المال.

وقال لبي بي سي: "إن الأمر يزعجني لأنه يرسل رسالة مفادها أنها مجرد سلعة أخرى يمكنك شراؤها مقابل المال وليس من أجل الصالح العلمي".

لكنه قال إن عمليات البيع تلك والضجة التي تحيط بها هي نتاج مجتمعنا "المهووس بالديناصورات".

وأضاف: "منذ سن الطفولة والناس مفتونون بالديناصورات، لهذا فإنني أستطيع أن أفهم لماذا يشتري الناس متحجرات الديناصورات".

المصدر / بي بي سي