للتجسس على قادة في المقاومة الفلسطينية

الجزيرة تكشف سعي الموساد الإسرائيلي تجنيد عملاء في تركيا

...

عرض برنامج "ما خفي أعظم" الذي تبثه قناة الجزيرة الفضائية، تسجيلات حصرية لضباط موساد إسرائيليين تكشف سعيهم لتجنيد خلايا تجسس في تركيا.

وأوضح البرنامج أن الموساد الإسرائيلي استهدف تجنيد طلاب عرب وخاصة فلسطينيين يدرسون في تخصصات أمنية وعلمية حساسة في تركيا.

وكشف البرنامج عن أن الموساد سعى عبر عمليات التجنيد للتجسس على قادة في المقاومة الفلسطينية مقيمين في إسطنبول وخصوصا قادة في حركة حماس.

كما كشف عن أن شبكة من العملاء المزدوجين نجحت في كشف نشاط الموساد وعملائه في تركيا، مشيرا إلى أن الاستخبارات التركية أشرفت على تحركات شبكة العملاء المزدوجين لكشف خطط الموساد الإسرائيلي.

وأعلن البرنامج عن حصوله على وثائق مسربة تكشف الحوالات المالية التي أرسلها ضباط الموساد لصالح مجنديه في إسطنبول.

وكشف البرنامج عن أن ضباط الموساد سهلوا حصول المستهدفين للتجنيد على تأشيرات من قنصليات أوروبية في إسطنبول.

وعرض البرنامج تسجيلًا لضابط موساد في أثناء تسهيله حصول أحد المستهدفين على تأشيرة من القنصلية السويسرية بإسطنبول، مشيرا إلى أن القنصلية السويسرية في إسطنبول ردت على تحقيق "ما خفي أعظم" بـ"لا نُعلّق على عملية إصدار التأشيرات".

كما عرض البرنامج لقطات حصرية صورها أحد العملاء المزدوجين في تركيا لضابطي موساد خلال لقائه بهما في دولة عربية.

المصدر / فلسطين أون لاين