طالب باستمرار الاشتباك مع الاحتلال حتى التحرير

القانوع: الاحتلال يسعى إلى قلب الحقائق ومعركتنا معه مفتوحة

...
عبد اللطيف القانوع الناطق باسم حركة المقاومة الإسلامية "حماس" (أرشيف)

قال الناطق باسم حركة المقاومة الإسلامية "حماس" عبد اللطيف القانوع" إن "الاحتلال الصهيوني يصاعد وتيرة الاعتداء والتهويد في محيط المسجد الأقصى، ويسجل أراضي واسعة باسم يهود محتلين بهدف قلب الحقائق وتسهيل بسط السيطرة عليها".  

ونبه القانوع خلال تصريح صحفي، اليوم الإثنين، من وجود خطرٍ حقيقي يتهدد المسجد الأقصى، ومحاولات تقسيمه زمانياً ومكانياً تتزايد يوماً بعد يوم من خلال الحفريات تحت أساساته والاقتحامات وبناء المستوطنات.

وأكد أن "معركتنا مع الاحتلال مفتوحة"، مطالباً باستمرار الاشتباك معه، وتكثيف الرباط في ساحات المسجد الأقصى، وعدم السماح له بتمرير مخططاته.

المصدر / فلسطين أون لاين