خاص الحموري: الاحتلال يعمل على تسهيل ترويج المخدرات في القدس

...
مدير مركز القدس للحقوق الاقتصادية والاجتماعية زياد الحموري - أرشيف
القدس المحتلة-غزة/ محمد الصفدي:

أكد مدير مركز القدس للحقوق الاقتصادية والاجتماعية زياد الحموري، أن شرطة الاحتلال الإسرائيلي تعمل على تسهيل ترويج المخدرات في مدينة القدس المحتلة، ونشرها بين الشباب المقدسيين.

وقال الحموري في حديثه لصحيفة "فلسطين": إن "الاحتلال يسعى لتفكيك المنظومة الاجتماعية للشعب الفلسطيني في القدس من خلال نشر المواد المخدرة"، لافتاً إلى أن انتشار هذه الظاهرة يسهل من سيطرة الاحتلال على الشباب المقدسيين.

ولفت إلى أن عملية البيع والشراء لمادة المخدرات تتم أمام مراكز شرطة الاحتلال دون أي تدخل يذكر من عناصر الشرطة، ما يشجع على انتشارها.

وأضاف: تنتشر هذه الظاهرة نتيجة تشجيع الاحتلال وتغاضيه عن مروجي هذه المخدرات ومتعاطيها وجزء منهم تحاول سلطات الاحتلال أن تزوده بمحفزات مالية.

ونبه إلى أن الاحتلال يعمل جاهدا لنشر المخدرات بين المقدسيين لخلق واقع صعب للعائلات المقدسية، وإشغالها بالقضايا الحياتية لتنفيذ مخططاته الاستيطانية بحق مدينة القدس والمسجد الأقصى المبارك.

وبشأن مواجهة هذه الظاهرة، أشار الحموري إلى أن هناك مراكز متخصصة تحاول أن تساعد جزءًا من هؤلاء الشباب الذين يتعاطون المخدرات، إضافة لإطلاق حملة توعية من المجتمع المقدسي لهذه الفئة ومحاولة التأثير فيهم إيجابيًّا.