القيادي "صوافطة" يدعو للرباط في الأقصى لوقف مخططات الاحتلال

...

طالب القيادي في حركة "حماس"، فازع صوافطة، كلّ من يستطيع الوصول إلى المسجد الأقصى من الفلسطينيين في الأراضي المحتلة عام 1984 والضفة الغربية والقدس، أن يرابط فيه لمنع الاحتلال من الاستمرار في مخططات تهويده.

وقال إنّ من الضروري  أن يكون هناك برنامج منظم للرباط والدفاع عن الأقصى حتى يتم الحفاظ  على التواجد الفلسطيني فيه.

وأكد صوافطة أنّ المرابطين في الأقصى يقومون بواجبهم تجاه الحفاظ على قدسية المسجد وعروبته وفلسطينيته.

وشدّد على ضرورة دعم المرابطين في القدس، لمنع الاحتلال من تقسيم المسجد الأقصى زمانيًّا ومكانيًّا، مضيفًا: "هناك عبء كبير يتحمله المرابطون  وهم بحاجة للدعم من كلّ مناطق الضفة الغربية والداخل الفلسطيني".

ووجّه صوافطة التحية للمرابطين في الأقصى على صمودهم وصبرهم ورباطهم، مُنوّهًا إلى أنهم يعتبروا سفراء لأمة المسلمين في العالم.

وبيّن أنّ الاحتلال مُصرٌّ على تقسيم المسجد الأقصى زمانيًّا ومكانيًّا، لاسيّما  مع ما تُواجهه المنظومة الإقليمية والعربية من ضعف ووهن.

وطالب جماهير الأمة أن تقف إلى جانب المقدسيين وأبناء شعبنا الفلسطيني المرابطين في ساحات الأقصى، متابعًا " من الواجب علينا ألا نملّ أو نكلّ ونحن نرى المستوطنين ومحاولاتهم اليومية والمستمرة لاقتحام الأقصى".

وتتواصل الدعوات الشبابية كلّ أسبوع في القدس والضفة والداخل المحتل لشد الرحال إلى المسجد الأقصى المبارك، لأداء صلاة الجمعة في رحابه.

ودعا نشطاء لشدّ الرحال للمسجد الأقصى والاعتكاف فيه والرباط في باحاته، وعدم تركه وحيدًا في وجه الاحتلال ومخططاته التهويدية.

وأكد النشطاء أنّ الرباط الدائم في الأقصى يُفشل مخططات الاحتلال وسيُبطل مخططات تقسيمه زمانيًّا ومكانيًّا.

وانطلقت عدد من الحافلات التي تقلّ مئات المصلين والمعتكفين منذ أمس الخميس، للاعتكاف في المسجد الأقصى طيلة ثلاثة أيام، ضمن مشروع قوافل الأقصى الذي أطلقته الحركة الإسلامية في الداخل المحتل منذ سنوات.

وأدّى عشرات آلاف المواطنين صلاة الجمعة في المسجد الأقصى المبارك، رغم تشديدات الاحتلال العسكرية في القدس المحتلة. 

وقالت مصادر مقدسية إنّ أكثر من 45 ألف مُصلٍّ تمكنوا من الوصول للأقصى وأداء الصلاة في باحاته وداخل المصليات المسقوفة.

ومنذ ساعات الصباح توافد آلاف المواطنين من القدس والداخل المحتل إلى المسجد الأقصى لأداء الصلاة.

وفرضت قوات الاحتلال صباح اليوم، إجراءات عسكرية مشددة في مدينة القدس المحتلة، وعرقلت وصول مئات الفلسطينيين من مدن الضفة الغربية إلى المسجد الأقصى.

المصدر / حرية نيوز