هذا ما يحدث لجسمك عند الاستلقاء بعد الأكل مباشرة

...

يؤدي الاستلقاء بعد الأكل مباشرة إلى مشكلات خاصة لأولئك الذين يعانون من أمراض الجهاز الهضمي مثل ارتجاع المريء أو الحموضة، فينصح الأطباء بالانتظار لفترة زمنية قبل الاتكاء أو الاستلقاء.

وكشف الدكتور «بيتون بيركيم»، أخصائي أمراض الجهاز الهضمي المعتمد في معهد أمراض الجهاز الهضمي بجنوب كاليفورنيا، في تقرير أورده موقع Well+Good الصحي، أن النوم أو الاستلقاء بعد الأكل قد يؤدي إلى بعض الأعراض التي تؤثر على وظيفة الجهاز الهضمي.

عندما يستلقي الإنسان بعد الأكل، فهناك احتمال أن يرتد الطعام مرة أخرى بعد أن يكون قد بدأ يدخل إلى المعدة بعد المرور من المريء، وهذا يؤدي إلى خروج بعض أحماض المعدة التي قد تصل إلى الحلق، مما قد يؤدي إلى حدوث أعراض حرقة المعدة والارتجاع الحمضي.

وتظهر هذه الأعراض في صورة شعور بالألم في الصدر والحرق وكذلك الطعم اللاذع في الفم وكثرة التجشؤ، وكذلك قد يثير الارتجاع شعورا بتهيج مجرى الهواء ويؤدي إلى السعال والذي قد يحاكي بعض أعراض الربو الطفيفة.

وكشفت دراسة نُشرت في مجلة علم وظائف الأعضاء والتغذية والتمثيل الغذائي التطبيقي بفوائد إضافية للجلوس في وضع مستقيم أثناء تناول الطعام بدلًا من الاستلقاء، حيث توصل الباحثون إلى أن التغذية في وضعية الجسم المستقيمة بدلاً من وضعية الاستلقاء تساعد على سرعة إفراغ المعدة وتزيد من هضم البروتين وامتصاص الأحماض الأمينية.

فوائد تناول الطعام جلوسًا

أكدت الدراسة أن تناول الأطعمة الغنية بالبروتين أثناء الجلوس في وضع مستقيم مقابل الاستلقاء يساعد على تعزيز وظيفة الجهاز الهضمي المثلى وامتصاص العناصر الغذائية بجانب تقليل الشعور أو التعرض لأعراض حرقة المعدة والارتجاع، ومن المهم الحفاظ على الوضع المستقيم للجسد بعد تناول الوجبة أيضا.

ونصح بيركيم الأشخاص الذين يعانون من حالات طبية معينة منها الارتجاع المعدي المريئي أو امراض الحجاز الحاجز، بأنه يجب أن يهتموا بشكل خاص بالبقاء مستقيمين بعد وجباتهم وألا يستلقوا على ظهرهم بعد تناول الطعام، لأن القيام بذلك من المحتمل أن يؤدي إلى تفاقم الانزعاج، فمن الأفضل البقاء منتصب القائمة بعد الوجبات.

أفضل وقت للاستلقاء بعد الأكل

في حالة رغبتك في الاستلقاء بعد تناول الوجبات سواء كنت في المنزل أو في الخارج على الشاطئ مثلا، فينبغي الانتظار لفترة زمنية معينة قبل ذلك، حيث ينصح عادةً بالانتظار لمدة 30 دقيقة على الأقل بعد تناول الطعام قبل الاستلقاء بالكامل، وكذلك يمكن البقاء في وضع مائل وشبه قائم بعد وضع وسادة خلف الظهر بعد وقت قصير من تناول الطعام.

أما في حالة الرغبة في النوم أو الاستلقاء الكامل بعد تناول الوجبة فيجب الانتظار مدة أطول، حيث يوصي خبراء التغذية حيث يمكن بعد العشاء بساعتين الذهاب إلى الفراش، أما أصحاب أمراض ارتجاع المريء أو الحجاب الحاجز فهؤلاء ينصح بانتظارهم لمدة ثلاث ساعات على الأقل قبل النوم ويفضل أن يكون ذلك بعد 4 ساعات.

المصدر / وكالات