الاحتلال يكشف تحقيقاته الأولية حول استشهاد أبو عاقلة

...

كشف تحقيق أولي لجيش الاحتلال الإسرائيلي، مساء الأربعاء، أن الشهيدة الصحفية شيرين أبو عاقلة كانت على بعد 150 متراً لحظة استهدافها، وقد أطلقت الوحدات الخاصة المعروفة باسم "دوفدوفان" الاسرائيلية عشرات الطلقات من الرصاص الحي.

ونقلت صحيفة "هآرتس" العبرية عن تحقيق لجيش الاحتلال "الرصاصة التي أصابت أبو عاقلة من عيار 5.56 ملم وأطلقت من بندقية طراز M16".

وأضافت الصحيفة "بعض رصاصات جنود وحدة دوفدوفان الإسرائيلية أطلقت باتجاه الشمال حيث كانت توجد شيرين أبو عاقلة".

فيما نقلت صحيفة "معاريف" العبرية عن وزير حرب الاحتلال "غانتس" قوله: "للأسف ليس لدينا طريقة لإجراء تحقيق جنائي ولذلك طلبنا من الفلسطينيين الرصاصة التي أطلقت على شيرين أبو عاقلة".