أوسلو لا تدلنا على طريق القدس

مسلم: تراب الأقصى والإبراهيمي والقيامة لا يطهره إلا بندقية المقاوم

...

أكد عضو هيئة الدفاع عن المقدسات الإسلامية والمسيحية الأب مانويل مسلم، أن تراب القدس والأقصى والقيامة ومهد المسيح والمسجد الابراهيمي لا يطَهّرها إلا كُحْل الرصاص المنطلق من بندقية المقاوم.

وقال مسلم في تصريح صحفي اليوم الجمعة:" لا أوسلو ولا التطبيع يَدُلُّنا على طريق القدس؛ وحدها بندقية المقاوم تَدُلُّنا وتنير لنا الطريق".

 وشدد على أن القدس ستبقى في عيون أبناء شعبنا، وسيبقى مقاومونا يتقلبون ظَهْرَاً إلى بطن حتى يستريحوا ونستريح فيها.

 وأضاف مسلم:" مَن قلبه ليس مغروساً في الأقصى والقيامة، لا ينمو ولا يثمر ولا يدوم في أمتنا العربية".

 وأوضح أن المقاوم يموت وهو يحيّي بيده القدس، وبفمه يبصق على العملاء المأجورين ومَنْ خانوه وخانوا أرضه وقدسه ومقدساته. 

 ونبه إلى أن جميع الفلسطينيين مشروع شهادة ومقاومة من أجل القدس، إن بَقِيَتْ بقينا، وإن فَنِيَتْ فنينا.

وبحسب إحصائية شاملة، فقد قتل 18 مستوطناً في عمليات وقعت في بئر السبع والخضيرة وبني براك وتل أبيب وإلعاد خلال مايو وأبريل ومارس.

 

المصدر / فلسطين أون لاين