الاحتلال يفرج عن الأسير المجاهد أنس البرغوثي من قرية عابود

...
أنس إبراهيم البرغوثي

أفرجت سلطات الاحتلال الإسرائيلي مساء اليوم الخميس عن الأسير المجاهد أنس إبراهيم البرغوثي، بعد اعتقال دام لنحو خمس سنوات ونصف السنة داخل سجونها.

واستقبل أهالي بلدة عابود في محافظة رام الله والبيرة الأسير المحرر البرغوثي، على وقع الأناشيد الحماسية وترديد شعارات التأييد للمقاومة وحرية الأسرى.

وأقيم حفل استقبال للأسير المحرر في عابود بحضور أهالي وعدد من وجهاء وأعيان البلدة.

كما هنأت حركة حماس ابنها الأسير المحرر وتمنت له طيب الإقامة بين أهله وأبناء شعبه.

وفور تحرره من الأسر، زار المحرر البرغوثي الجريح محمد رجب البرغوثي للاطمئنان عليه حيث يرقد في المستشفى، إثر إصابة خطيرة برصاصة في الكتف الأيسر أطلقها نحوه جنود الاحتلال.

واعتقلت قوات الاحتلال البرغوثى بتاريخ 23/2/2017، ووجهت له مخابراتها تهمة الانتماء إلى "تنظيم محظور" والتخطيط لتنفيذ عملية إطلاق النار على دوريات الاحتلال.

وبعد تأجيل محاكمته ما يزيد عن 10 مرات أصدرت بحقه محكمة عوفر حكماً بالسجن لمدة 5 سنوات وأربعة أشهر.

المصدر / فلسطين أون لاين