إصابة مستوطن رشقا بالحجارة قرب المسجد الإبراهيمي

...
صورة أرشيفية

أصيب مستوطن بجروح، اليوم الثلاثاء، إثر تعرضه للرشق بالحجارة من شبان فلسطينيين قرب المسجد الإبراهيمي الشريف في مدينة الخليل جنوب الضفة المحتلة.

وخضع المستوطن للعلاج الطبي في مكان إصابته، ثم نُقل إلى مستشفى "شعاري تسيديك" بالقدس المحتلة.

وأتت إصابة المستوطن بعد أقل من 24 ساعة من 3 عمليات مقاومة بينها إطلاق نار نفذها فلسطينيون ضد قوات الاحتلال والمستوطنين بالضفة المحتلة، مساء أمس.

فقد أطلق مقاومون النار من أسلحة رشاشة، مساء أمس، تجاه قوة احتلالية متواجدة قرب الجدار الفاصل في قرية العرقة غرب جنين.

وسبقها إلحاق شبان فلسطينيين أضرارا بمركبات مستوطنين جراء رشقها بالحجارة في جنوب نابلس وغرب رام الله.

وتصاعدت المقاومة المسلحة والشعبية في مدن الضفة الغربية خصوصا في جنين ونابلس بشكل لافت خلال الآونة الأخيرة، خاصة في الفترة التي تزامنت مع معركة “سيف القدس” في غزة والعدوان على القدس والضفة وأراضي الـ48.

وبحسب التقرير السنوي الصادر عن المكتب الإعلامي لحركة حماس بالضفة الغربية، فقد ضاعفت المقاومة خلال 2021 من عملياتها المؤثرة، في الضفة الغربية والقدس، ونوعت من أساليبها في مواجهة الاحتلال والمستوطنين.

ووفق التقرير، بلغ عدد العمليات المؤثرة (441) عملية، مقابل نحو مائة عملية في عام 2020، فيما بلغ مجمل عمليات المقاومة بما فيها المقاومة الشعبية (10850) عملية بما يمثل ضعف عام 2020.

وبلغت عمليات إطلاق النار على أهداف الاحتلال (191) عملية بما يمثل تصاعدا كبيرا مقارنة بالأعوام السابقة، وعودة لشبح انتفاضة الأقصى.

وتوسعت المقاومة في عمليات استهداف منشآت وآليات وأماكن عسكرية للاحتلال بالحرق، حيث جرى رصد (112) عملية، و(18) عملية تحطيم لمركبات الاحتلال.

المصدر / فلسطين أون لاين
البث المباشر