بماذا ردت "أم ناصر" أبو حميد على "هنية" خلال اتصال هاتفي؟

...
أم ناصر أبو حميد

هاتف إسماعيل هنية رئيس المكتب السياسي لحركة "حماس"، مساء اليوم، والدة الأسير ناصر أبو حميد، الذي تدهورت حالته الصحية في سجون الاحتلال جراء إصابته بمرض السرطان.

وقال بيان صادر عن حركة "حماس"، إن رئيس مكتبها السياسي وقف على حقيقة وضعه الصحي الذي يمر بمرحلة خطرة، مشيرا إلى "ضرورة بذل كل الجهود من أجل إلزام المحتل بتوفير متطلبات العناية الصحية للأسير البطل ناصر، بل والعمل من أجل حريته وإطلاق سراحه".

وأكد هنية "الوقوف إلى جانب الأسير ناصر وعائلته الكريمة المجاهدة التي تعد من رموز النضال الفلسطيني، فقد استشهد عبد المنعم نجل أم ناصر، فيما 4 من أبنائها داخل سجون الاحتلال يقضون أحكام المؤبد"، قائلا: "إن هذه العائلة محل اعتزاز وفخر أمتنا جميعا".

وأضاف: "نحن ومعنا كل فصائل العمل الوطني الفلسطيني نتحمل مسؤوليتنا في متابعة هذه القضية".

وأشاد بصمود أم ناصر التي قالت له: "نحن نعول بعد الله على المقاومة وسواعد الرجال في الإفراج عن أبنائها وجميع الأسرى"، وفق بيان الحركة.

وأكد هنية أنه سيقوم بكل ما يلزم من اتصالات سياسية مع الدول بهذا الموضوع.

المصدر / فلسطين أون لاين